القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

الكيان الصهيوني يشكل مجموعة قرصنة للرد على الاختراقات التي ضربت أكبر الشركات

 تعرض الكيان الصهيوني خلال هذا العام لأكثر من 800 هجوم إلكتروني وفقًا لشركة الأمن السيبراني الصهيونية شيك بوينت .


وكانت أكثر الضربات المؤلمة هي هجمات الفدية التي برزت بشكل لافت هذا العام ، فهذه الهجمات تمثل كابوس للشركات الكبرى وآثارها مدمرة في حال عدم الرضوخ لطلب الفدية .


وفي الأونة الأخيرة زادت هذه الهجمات بشكل متسارع ووقعت العديد من الشركات الصهيونية في شباك مجموعات القرصنة التي تستعمل هذا الأسلوب في الهجوم ، واخر الضحايا كان شركة الأمن السيبراني Portnox .

وتم في هذا الهجوم تسريب بعض بيانات أحد عملاء شركة الأمن السيبراني وهي شركة Elbit وهي واحدة من أكبر الشركات المصنعة للإلكترونيات الدفاعية في العالم ، وتقدم مجموعة واسعة من الخدمات والتكنولوجيا للطائرات العسكرية والطيران التجاري والأنظمة البحرية وشركات الأمن الداخلي. تشمل منتجاتها أنظمة التصوير الحراري والصواريخ الموجهة والمركبات بدون طيار ، وتقف وراء هذا الهجوم مجموعة القرصنة الإيرانية Pay2Key .

والآن ظهرت مجموعة غامضة من القراصنة الصهاينة للرد على القراصنة الإيرانيين وغيرهم من القراصنة من مختلف الدول ، والإحتمال الأكبر أن هذه المجموعة هي واجهة مخفية لمؤسسة دفاع صهيونية .

تطلق مجموعة القرصنة الصهيونية على نفسها إسم 972Ops ، وقال أحد أعضائها في حوار مع صحيفة "هآرتس" الصهيونية أن المجموعة تتكون من سبعة أعضاء (ستة رجال وامرأة واحدة) تتراوح أعمارهم بين 25 و 45 عامًا وجميعهم من ذوي الخبرة المهنية في عالم الأمن السيبراني.

المصدر : صفحة هكرز نيوز بالعربي
reaction:

تعليقات