-->

شرح العرض الجديد لاتصالات الجزائر + مقارنة سرعة و سعر الانترنت في الجزائر بدول العالم

السلام عليكم و مرحبا بكم زوار و متتبعي قناة و مدونة اومال تك اليوم سنتطرق الى موضوع جد مهم حول اتصلات الجزائر الشركة الوحيدة التي تزود الجزائريين بالانترنت ، قبل يومين قامت شركة اتصلات الجزائر بإعلان ان هناك تحديث جديد على مستوى الاسعار و تدفقات الانترنت و قد قالت بأن التحديث سيكون مدروس و إجابي بالنسبة لكل مستخدمي الانترنت الثابت ADSL على الشركة الوحيدة في الجزائر ، بعد ان طبقت التحديث هناك من اعجبه و هناك من لم ينال اعجابه من اول الامر لأسباب عديدة منها نزع تدفق 4MB الذي كان يعتمد عليه الكثير في الاشتراك .

عرض الشركة كالتالي : من يستعمل انترنت 2 ميجا يبقى على نفس التدفق بدون تأثير مع نفس سعر الاشتراك 1600 دج و ايضا من هو مشترك على تدفق 4 ميجا سيحول الى تدفق 8 ميجا مع سعر منخفض الى سعر 4 ميجا يعني 2590 دج لشهر و ايضا 20 ميجا سيكون سعرها سعر 8 ميجا سابقا يعني 5000 دج الى 100 ميجا الاحترافي و الذي سعره 9999 دج ، العرض رائع و اعجب به الكثير لكن هناك من لم ينتبه انه يتعامل مع اضعف شركة عالميا من ناحية التزويد بالانترنت بالانقطاعات و بخدمتها الرديئة وكانت النتيجة كالتالي عند تطبيق العرض 


في اول يوم شهد جميع المشتركين تذبذب رهيب و انقطاعات بالساعات في الشبكة الخاصة بهم و ذالك كان بسبب الخطوة الغبية التي قامت بها الشركة بتحميل سيرفراتها اكثر من الذي تستوعبه لذالك كان هناك ضغط كبير على السيرفر او السويتش الخاص بالاتصال الدولي ، مما جعل الكثير يعبر عن استيائهم حول الموضوع و تلقت الشركة انتقادات بالجملة حول الامر 

اذا هذا هو حال دولة مثل الجزائر التي ليس بها حرب او ازمة اقتصادية هو حال دولة تعتبر لديها ثرواة متعددة مدخولها يفوق مليارات الدولارات سنويا ، كما نشاهد ترتيب الدول على حسب الانترنت في الصورة اسفله الجزائر في الرتبة القبل الاخيرة من ناحية تدفق الانترنت قبل تركمانستان التي ليس لديها اقتصاد اصلا و غير معترف بها بفضل اتصلات الجزائر نتحصل على المرتبة 173 عالميا في خدمة الانترنت الثابة و ايضا الرتبة 130 من ناحية الانترنت الخاص بالجيل الرابع قبل كل من زمبيا و زيمبابوي و العراق و سوريا و غيرها من الدول التي لديها حروب و ازمات اقتصادية خانقة .


هل تصدق ان هناك في دول ليست بالقوية اقتصادية يفوق تدفق الانترنت لديها 100 ميجا بسعر 4500 دج و بخدمة قوية و بدون انقطاعات ايضا و اذ شاهدنا سعر الاشتراك و نقارنه بالمدخول الخاص بالفرد العادي على هذه الدول نجد انه يمكن ان يسدد شهر اشتراك على سرعة 100 ميجا بربع مدخوليه اليومي الواحد عكس دولة بحجم قارة التي سعر الاشتراك فيها بالشهر يكون بسعر 15 يوم عمل بمدخول الفرد العادي الجزائري .

اين الحل ؟ الحل هو ان تفتح الحكومة ابواب الاستثمار في المجال و تعطي الفرصة لشركات الخاصة او شركات اجنبية للاستثمار في الامر على الاقل يكون هناك تنافس و يكون هناك نوع من الاهتمام بالزبون يجب ان تكون هناك موضوعية و شعار لا للإحتكار في هذا المجال ، في الاخير نتمنى ان تكون هناك تحسينات و ان تكون هناك التفاتة من منظمة حماية المستهلك لتحسين الامر و اترككم الان مع الفيديو لتوضيح اكثر و شكرا .


TAG

عن الكاتب : مرحبا بكم على مدونتي اومال -تك ، انا عبد العزيز رغيد من الجزائر احببت مجال المعلوماتية واريد مشاركة كل افكاري و خبرتي مع متتبعي و زوار مدونتي كما أني أتعلم أكثر و أكثر من خلال تجربتي معكم شكرا . إمضاء

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *