هواوي تتلقى ضبرة موجعة من شركة جوجل قد تقضي على جميع الشريكات الصينية المصنعة للهواتف

السلام عليكم متابعي و زوار مدونة اومال-تك اليوم سوف نتطرق الى خبر نزل كالصاعقة على كل مستخدمي و محبي هواتف هواوي التي عرفة نجاح كبير في بيع اجهزة عبر مختلف الاسواق العربية و الاجنبية و هذا ما جعل شركة جوجل تقوم بإلغاء ترخيص العمل على نظام الاندرويد لشركة هواوي التي تعتمد على هذا النظام كا نظام اساسي على هواتفها ، الشركة الصينية هواوي لم تقف على هذا الرد و تعد بإنشاء نظام قوى بنفس او اكثر من مميزات الاندرويد مثل ما فعلت شركة oppo بعد عدم الاتفاق مع شركة جوجل بالحصول على الترخيص

الخطوة التي قامت بها جوجل تخدم مصلحة امريكا و الاقتصاد الامريكي خاصتا و ان القرار إتخذه ترامب رئيس امريكا حاليا و هذا ما يفسر العديد من الامور من جوانب عديدة ويفسر ما تقوم به امريكا من اجل تحطيم الاقتصاد او الشركات الصينية التي عرفة نجاح كبير في العديد من البلدان و منها امريكا و اروبا 

القرار سيخدم الكثير من الشركات و منها ابل التي عرفت تراجع رهيب في بيع اجهزتها في الاسواق العالمية و من يقول انه سيخدم سامسونج فهو مخطئ لان الامر ينطبق ايضا على العملاق الكوري الذي هو ينافس ابل ايضا و يبق الحل الوحيد لهذه الشركات المصنعة للهواتف هو انشاء نظام خالي من التبعية الامريكية او اي جهة دولية يعني سيكون النظام مبني من لا شيئ و ليس كا الاندرويد الذي كما نعلم انه مبني على نظام لينكس و بتالي ستعرف الصين تحرر من اي تهديدات امريكية او خارجية 

و من يقول ان هواوي سوف تتحطم بعد هذا القرار فهو مخطئ ايضا لان هواوي تعتبر شركة مصنعة للاجهزة المتخصصة في الشبكة قبل ان تكون مصنعة للهواتف الذكية و يمكن ان تعود الى مجالها الاول الى ان تجد حل لهذا المشكل الذي سيأخذ منها الكثير من الوقت للعودة بنظام جديد يميزها عن باقي الهواتف او تبني نظام COLOROS الذي هو يميل الى نظامين الاندرويد و IOS
، ويبقى هذا القرار خطر كبير ايضا بنسبة لأمريكا خاصتا و ان شركة ابل تقوم بتسويق كمية كبيرة من هواتفها في الصين و هذه هيا فرصة القطاع الصيني لرد الاعتبار و منع هواتف ابل من الدخول الى الصين و تسويقها هناك و هناك العديد من الامور التي لا يكفيني ان اطرحها في هذه التدوينة 

و في الاخير و لمن يضن ان من يتوفر على هاتف هواوي قد انتها حاليا لن يتضرر أي مستخدم حالي لأجهزة هواوي او الشركات او المطورين، لكن بعد الربع الرابع لهذا العام اي في نهاية هذا العام والعام القادم سيكون هناك تبعات كثيرة إن لم يتم حل هذه المسألة في الأشهر القليلة القادمة.
TAG

عن الكاتب : مرحبا بكم على مدونتي اومال -تك ، انا عبد العزيز رغيد من الجزائر احببت مجال المعلوماتية واريد مشاركة كل افكاري و خبرتي مع متتبعي و زوار مدونتي كما أني أتعلم أكثر و أكثر من خلال تجربتي معكم شكرا . إمضاء

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

close
عنوان الصورة